جلال

جلال


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء

شاطر | 
 

 منتدي قلعة القرآن بين البعث والإحياء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الادارة العامة

avatar

عدد المساهمات : 329
تاريخ التسجيل : 06/08/2011

مُساهمةموضوع: منتدي قلعة القرآن بين البعث والإحياء    الإثنين أغسطس 08, 2011 5:32 pm



منتدي قلعة القرآن بين البعث والإحياء
التاريخ
يعيد نفسه – التاريخ لا يتوقف – مصر بلد معطاء فهي ولادة – الخير في أمتي
إلي يوم القيامة – أويش الحجر قلعة القرآن – شباب يتألق ..... كل ما سبق
مقالات في كلمات تحتاج إلي وقفة لكني في عجالة أريد أن أقطف وردة من هذا
البستان المزهر أعبر فيها عن الشكر لهذا الجيل الصاعد في منتدى قلعة
القرآن قريتي التي أعشقها وبكل الجهد أفديها .

بارك الله فيكم لقد ذكرتموني بحقبة تاريخية مضت بالنسبة لمصر عامة وبالنسبة لقريتنا خاصة .
أما
بالنسبة لمصر فإن الحركة الوطنية قد توقفت وأخمدت تماما بعد الاحتلال
الإنجليزي لمصر إلي أن جاء البعث وإحياء الحركة الوطنية علي يد شاب صغير
هو مصطفي كامل الزعيم الوطني الذي كان عضوا في صالون أدبي هو صالون لطيف
سليم باشا ( 1893م ) والذي كان يحمل أفكر الثورة العرابية في عهد الخديوي
عباس حلمي الثاني .

درس
الشاب الصغير في مدرسة الحقوق المصرية والفرنسية وتخرج منهما وهو في
العشرين من عمره فهو أصغر عضو في منتدى لطيف سليم وربما أصغر من أي عضو في
منتدى قلعة القرآن ، ظهر مصطفي كامل في جو ثقافي مثل الذي يوجد في هذا
المنتدى الجميل ليقود الوعي المصري في طريق اليقظة لمواجهة الظروف الصعبة
التي رسمها الاحتلال وقضي فيها علي التعليم والثقافة وحرص علي إضعاف الجيش
والاقتصاد المصري فعمل مصطفي كامل علي بعث الحركة الوطنية وإحياء العمل
الوطني بالجهود الذاتية فأنشأ جريدة اللواء وجريدة العالم الإسلامي والحزب
الوطني ونادي المدارس العليا وإنشاء المدارس الأهلية ونادي بإنشاء الجامعة
الأهلية إلي أن قضى نحبه وهو في سن الزهور( أربع وثلاثون عاما ) .

مثل
هذا البعث علي مستوي قريتنا جاء هذا البعث للروح العاشقة لخدمة قريتها علي
يد ملتقي الأئمة والذي يحمل اسم منتدى قلعة القرآن ببكورة أعمال قافلة
الخير التي بدأت بمشروع المقابر ثم مبني الإسعاف والذي أقترح أن يبني عليه
فرع للتأمين الصحي بدلا من المجمع الطبي أو بالاثنين معا ثم الأمل معقود
علي إنشاء وحدة المطافي .

ثم
جاء دور إحياء مجلة الضياء اعترافا من هؤلاء الصفوة بفضل من سبقوهم في
مجال العمل الخيري فلم يفعلوا كما يفعل المصريون البخلاء الذين يطمسون
أعمال من قبلهم وينكرون فضل من سبقهم كما كان يفعل التحامسة في مصر وهي
عائلة تحتمس الذين محو أعمال من سبقوهم من ملوك مصر في العصر الفرعوني
ونسبوا أعمالهم لأنفسهم وقد كتبت مقالا بهذا المعني منذ ثلاثة وثلاثين
عاما في مجلة الضياء أتمنى لو أعيد نشره وهو تحت عنوان تحامسة القرن
العشرين .

وهناك
الكثيرون الذين قاموا بجهود عظيمة ألئك الذين أكملوا مشروع الصرف الصحي
وأخشى أن أذكر أسماء فأنسي ألو الفضل لكني عازم أن أنشر فضلهم بعون الله
وكذا من أكملوا العمل الخيري وبناء المعاهد وترميمها ومنهم رجل المحاماة
ورجل القانون فاروق قميحة والأستاذ أحمد عبد العليم الشيخ وغيرهم .

وإنني
أربط في هذا المقال بين جهود مصطفي كامل وبين المنتدى لوجه الشبه الكبير
بينهما والأمل معقود علي أيديكم أن نجمع شمل قريتنا وكفر الشنهاب بل وباقي
المجلس القروي الذي يضم أيضا ميت بدر وميت خميس لتزداد الروابط وأواصر
المحبة والتعاون بين قرانا وأنا أبدأ الدعوة من هنا من علي صفحات منتدى
قلعة القرآن لإخواننا في ميت بدر وميت خميس بأن يبادروا بالعمل الجاد في
خدمة قرانا فكلنا أخوة ( إنما المؤمنون أخوة ) وهي من أروع قيمنا
الإسلامية فإلي الأخ العزيز طارق الزقرد رئيس المجلس المحلي والأخوة
الأستاذ سيف الإسلام والأستاذ بكر الموجي والأستاذ عبد العزيز الحارون
والأستاذ علي بدوي والأستاذ علي خليل وغيرهم من المثقفين في ميت بدر وميت
خميس في التعاون مع صفوة أويش الحجر ليصبح المنتدى مصريا بل عالميا والفضل
بيد الله ثم لمن قاموا ببعث هذه الروح وإحياء فضل من قدموا الفضل من أهل
الفضل أهل القرآن وإلي لقاء قادم لكم منا أطيب المني وكل عام وأنتم
وقريتنا وكل القرى في مصر الحبيبة بل وقرى أمتنا الإسلامية بكل الخير
بمناسبة العام الجديد .

وكتبه
أبو محمد علاء الدين
30 ديسمبر 2010م

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://galal.forumegypt.net
 
منتدي قلعة القرآن بين البعث والإحياء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جلال  :: أقلام لها بصمة فى منتديات القرية :: الأستاذ /علاء الدين المغاوري الجمل-
انتقل الى: